لماذا لا أتذكر أحلامي - عرب داونز | أفلام_مسلسلات_تلفاز_أغانى_صور_ألعاب_برامج_شروحات_اسلاميات_ثقافة_أخبار_كتب_أدوات لماذا لا أتذكر أحلامي

لماذا لا أتذكر أحلامي



جميعنا يحلم ولكن لا يتذكر الجميع أحلامه، أذكر أني في بعض الأحيان، أحاول جاهدًا تذكر حلم في الصباح، ولا أتمكن من ذلك مطلقًا، وكنت أعتقد فيما مضى إنني لا أحلم من الأساس في بعض الأحيان، لكن قرأت مؤخرًا أن جميعًا يحلم تقريبًا طالما لا نعاني من اضطرابات النوم الناتجة عن أي مشكلة صحية، ولكن بعضنا قد لا يتذكر أحلامه، إذا كنت ترغب في معرفة السبب وراء عدم تذكرك لأحلامك، تابع قراءة هذا المقال.

ما هو الحلم؟


قد يحدث لكِ أن تستيقظ ذات صباح، وتحاول تذكر حلمك، ولكن تكتشف أنه لا يمكنك تذكره أو تكون من الذين لا يتذكرون أحلامهم من الأساس، وشككتِ أنك لا تحلم مثلًا! بداية دعنى أخبرك بأن الدراسات أثبتت أن جميعنا نحلم مع اختلافهم في تعريف الحلم، ولكن ذهبت أغلب الدراسات إلى إنه خلال نوم الإنسان الطبيعي "من 6 إلى 8 ساعات" يمر بنحو 4 إلى 6 دورات نوم وتحدث الأحلام عادة طوال الليل.

اختلف العلماء في تعريف الحلم من منظور العلم، يرى البعض أن الحلم هو وسيلة الإنسان للتعبير عن المشكلات التي يواجهها وحلها، والبعض يرى إنها وسيلة لترتيب الذكريات أو انعكاس لتجارب الإنسان اليومية، واسترجعها وأخرون يرون إنها وسيلة لصيانة صحة الدماغ.

الأحلام ومراحل النوم


يتكون النوم من عدة مراحل، والأحلام تحدث بعد نحو 90 دقيقة من النوم، حيث تبدأ مرحلة حركة العينين السريعة، حيث تتحرك العينان حركة أفقية سريعة ومنتظمة في أثناء النوم، ويرى بعض العلماء أن الأحلام تحدث في جميع مراحل النوم. 

لماذا لا أتذكر احلامي؟


هناك عدة أسباب لعدم تذكرك لأحلامك، ومنها:


إذا كنت من الأشخاص الذين لا يستجيبون للمؤثرات السمعية في أثناء النوم أو الاستيقاظ بشكل كافٍ، فأنت أكثر عرضة لعدم تذكر أحلامك، حيث أثبتت الدراسات أن من يمتلكون القدرة العالية على تذكر الأحلام هم الأشخاص الأكثر استجابة للمؤثرات السمعية في أثناء النوم، ونقول عنهم بالعامية عادة إن "نومهم خفيف"، وفي اليقظة أيضًا. 

إذا كنت لا تستيقظ خلال الليل، فأنت عرضة لعدم تذكر أحلامك، حيث إن الدماغ يكون غير قادر على حفظ المعلومات الجديدة خلال النوم، ويحتاج إلى الاستيقاظ لتذكر المعلومة، من ثم إذا كنت لا تستيقظ ليلًا بشكل متكرر، فيمكن أن لا تتذكر أحلامك، الإنسان الذي يستيقظ خلال الحلم ويستمر مستيقظًا لعدة دقائق يتذكر الحلم، أما الذي لا يستيقظ خلال الأحلام أو يستيقظ لدقائق ثم يعود للنوم فإنه في العادة لا يتذكر حلمه.

بعض الدراسات تشير ببساطة إلى أن الأشخاص الذين لا يشغلون بالهم بموضوع الأحلام ربما لا يتذكرونها.

أحد أسباب عدم تذكر الأحلام أن بعض الأشخاص يكون نشاط المخ الذاتي لديهم أقوى في منطقة من مناطق الدماغ، تشارك في توجيه الانتباه نحو المثيرات الخارجية والعكس صحيح.

هل يعني عدم تذكر أحلامي وجود مشكلة لدي؟




 في الواقع الإجابة هي لا، فلا يدل عدم تذكر الأحلام علة وجود مشكلة صحية، ولكن كما سبق وذكرت هي بعض الفروق لدى الأشخاص، من حيث استجابتهم للمثيرات الخارجية أو التفكير في موضوع الأحلام أو استيقاظهم المتكرر.



هل أعجبك الموضوع ؟ أشترك بقناتنا لتتوصل بكل جديد،دعمكم سر أستمرارنا.

هل أعجبك الموضوع :Share/Bookmark

نسخ للمدونات والمواقع الاجتماعية



نسخ للمنتديات

الآراء